الرئيسية / أخبار إقتصادية / دراسة سويسرية: ألمانيا هى حقا العمود الفقري لأوروبا

دراسة سويسرية: ألمانيا هى حقا العمود الفقري لأوروبا

على النقيض من النقد بأن الفائض التجاري الألماني يقوض أوروبا، أظهرت دراسة سويسرية حديثة أن الاقتصاد الألماني مصدر ملايين الوظائف في البلدان المجاورة. وفي دراسة بتكليف من رابطة الصناعة البافارية (فو)، وجدت شركة برونوس الاستشارية التي تتخذ من بازل مقرا لها أن الاقتصاد الألماني يؤمن 4.8 مليون وظيفة في بلدان أوروبية أخرى. وقال بيرترام بروسارد رئيس الاتحاد فى بيان له “ان دراستنا تعيد الخرافة القائلة بان القدرة التنافسية الاقتصادية الالمانية تضر بجيرانها”. وقد كلفت الدراسة من قبل فبو لتبديد النقد بأن القدرة التنافسية للصادرات الألمانية ضارة لأوروبا. ووجدت الدراسة أن جيران ألمانيا المباشرة – هولندا وفرنسا وبلجيكا – يستفيدون أكثر من الطلب الألماني.

وتعد ألمانيا أكبر اقتصاد في أوروبا، حيث تمثل نحو ثلث الناتج المحلي الإجمالي في منطقة اليورو. وأظهر مكتب الإحصاءات الالمانى في الشهر الماضي أن قوة الصادرات والاستثمارات دفعت ألمانيا إلى نمو بنسبة 0.6٪ في الربع الأول. في وقت سابق من هذا الشهر، تم تعديل نمو منطقة اليورو إلى 0.5٪ في الربع الأول، وهو أقوى في عامين. وانتقد الرئيس الامريكى دونالد ترامب المانيا لاستغلالها اليورو فى تعاملاتها التجارية، مدعيا ان برلين تستخدم عملة “اقل من قيمتها الحقيقية” لخلق ميزة غير عادلة. وانخفض اليورو الى ادنى مستوى له منذ 13 عاما عقب الانتخابات الرئاسية الامريكية. وقد تراجع بشكل حاد هذا العام، بعد أن حصل على مكاسب 7.5٪ منذ 1 يناير.

وقد اصبحت العلاقات المتوترة بين الولايات المتحدة والمانيا اكثر وضوحا فى الاسبوع الماضى حيث اشتبك الجانبان حول العقوبات الروسية. وقد هدد القادة الالمان بالانتقام اذا ما واصلت واشنطن عقوباتها المقترحة ضد خط انابيب الطاقة فى موسكو. وقد وافق مجلس الشيوخ الامريكى يوم الخميس على مشروع قانون يهدف الى معاقبة روسيا بتهمة التدخل فى الانتخابات الرئاسية التى جرت العام الماضى. وهو يتضمن تدابير عقابية لأي شخص يساعد روسيا على بناء خط أنابيب الطاقة. ولا يزال مشروع القانون بحاجة إلى موافقة مجلس النواب والرئيس ترامب قبل إقراره.

عن فريق فوركس أون لاين1

فريق فوركس أون لاين1
طاقم الموقع يعمل على مدار الساعة ليقوم بتوفير أفضل المحتويات مع التركيز على سهولة الاستخدام والتجربة المميزة للمستخدمين. نأمل ان يوفر لكم مجهودنا الطريق لدخول عالم التداول بشكل سهل وان نتمكن بإذن الله بتوفيركم بالقدرة على التعامل مع الأسواق المالية بخطوات واثقة.

شاهد أيضاً

تراجع انفاق المستهلك في المملكة المتحدة للشهر الثالث على التوالى

انخفض مؤشر الإنفاق الاستهلاكي في المملكة المتحدة للشهر الثالث على التوالي في يوليو، وهو أطول …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *