الرئيسية / أخبار العملات / أخبار الدولار الأمريكي والفرنك السويسري USD/CHF / زوج ال USD/CHF يحاول استرداد مكاسبه بعد خسائر الجمعة

زوج ال USD/CHF يحاول استرداد مكاسبه بعد خسائر الجمعة

قام زوج العملات دولار/فرنك USD/CHF بالارتداد يوم الاثنين وعكس جزء من الانخفاض الحاد الذي شهده يوم الجمعة بالقرب من منتصف مناطق 0.9800.ويتداول الزوج حاليا حول منطقة 0.9885، تعرض الزوج يوم الجمعة لضغوط عمليات بيع مكثفة على خلفية أخبار مكتب التحقيقات الفيدرالي FBI بالتحقيق في قضية البريد الإلكتروني لكلينتون، والمرتبط بالتحقيق السابق بشأن التعامل مع المعلومات السرية كوزيرة للدولة.

ومع ذلك، فإن تزايد توقعات السوق بأن البنك الاحتياطي الفيدرالي سوف يرفع معدل الفائدة في نهاية المطاف قدمت دعم وساعدت الزوج على القيام بارتداد فاتر يعود بالزوج نحو مقبض منطقة 0.9900

في وقت لاحق خلال جلسة نيويورك، تتضمن الأجندة الاقتصادية الأمريكية مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي (مقياس التضخم المفضل للبنك الاحتياطي الفيدرالي )، وبيانات الدخل / الإنفاق الشخصي ومؤشر مديري المشتريات PMI، مما يوفر زخما جديدا.

من منظور فني، وجد الزوج دعم يوم الجمعة وارتد من مستوى تصحيح 38.2٪ فيبوناتشي للحركة الصاعدة 0.9640-0.9999. وبالتالي، يمكن اعتبار عمليات البيع الواسعة التي شهدها يوم الجمعة على أنها تصحيح خابط داخل الاتجاه الصاعد الراسخ على المدى القريب.

مستويات فنية للزوج

تقع المقاومة الحالية بالقرب من مقبض منطقة 0.9900، والتي فيما فوقها من المرجح أن يقوم الزوج بتمديد زخم الارتداد نحو المقاومة الأفقية القوية عند منطقة 0.9930. أما بالنسبة للاتجاه الهابط، فإن تجدد الضعف فيما دون الدعم الحالي عند منطقة 0.9870 يبدو الآن أنه سوف يدفع الزوج للانخفاض قاع يوم الجمعة نحو الدعم القادم بالقرب من منطقة 0.9840.

عن فريق فوركس أون لاين1

فريق فوركس أون لاين1
طاقم الموقع يعمل على مدار الساعة ليقوم بتوفير أفضل المحتويات مع التركيز على سهولة الاستخدام والتجربة المميزة للمستخدمين. نأمل ان يوفر لكم مجهودنا الطريق لدخول عالم التداول بشكل سهل وان نتمكن بإذن الله بتوفيركم بالقدرة على التعامل مع الأسواق المالية بخطوات واثقة.

شاهد أيضاً

التقرير الاسبوعى لتحركات وأداء سوق العملات الفوركس من 17 الى 21 يوليو 2017

كان أداء الدولار الأمريكي متأثرا بقوة برد الفعل على القضايا السياسية والنقدية. حتى وصل الى …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *