الرئيسية / أخبار السلع / اخبار الذهب اليوم / أسعار الذهب تحت ضغط هبوطى والبنوك المركزية أقل حذرا مما كان متوقعا

أسعار الذهب تحت ضغط هبوطى والبنوك المركزية أقل حذرا مما كان متوقعا

بعد الحصول على دعم من بيانات الولايات المتحدة الضعيفة يوم الأربعاء، كان هناك انعكاس حاد بعد بيان السياسة الفيدرالي الراسخ حيث اكتسب الدولار دعما متجددا. وقد حقق قرار سعر الفائدة الفيدرالي من بنك الاحتياطي الفيدرالي وعلى حسب توقعات السوق مع زيادة أخرى بنسبة 0.25٪ في أسعار الفائدة إلى 1.00-1.25٪ وهى الزيادة الثانية في المعدل في عام 2017.

وعلى الرغم من حدوث بعض الانخفاض في توقعات التضخم في الأجل القريب، لم تحدث أي تغييرات على توقعات التضخم في الأجل المتوسط. وفيما يتعلق بأسعار الفائدة، كان متوسط التوقعات هو زيادة أخرى في المعدل بحلول نهاية عام 2017.

وأدى تصميم مجلس الاحتياطي الفيدرالي على الالتزام باستراتيجيته الخاصة بتطبيع السياسة إلى حدوث تراجع في الدولار وأدى أيضا إلى انتعاش طفيف في عائدات السندات الأمريكية. إن احتمال ارتفاع أسعار الفائدة سيزيد من تكلفة الفرصة البديلة لعقد الذهب وكان له بعض التأثير السلبي على ثقة السوق.

وكان لعكس الدولار أثر هام في تقويض أسعار الذهب مع انعكاس حاد بعد صدور القرار.

بعد أن حصل على دعم قوي بعد البيانات الأمريكية الضعيفة الخاصة بالتضخم بالتحديد، ضرب الذهب مقاومة قريبة من 1.280 $ وانخفض بشكل حاد إلى أدنى من 1260 $. ومع استيعاب الاسواق لقرار الفيدرالى ارتد الدولار بقوة لاعلى وبالتالى زاد من الضغط على اسعار الذهب والتى سجلت مستوى الدعم 1252 دولار للاوقية قبل ان تستقر الاسعار حول 1255 دولار وقت كتابة التحليل وهو ادنى مستوى له منذ ثلاثة أسابيع.

على صعيد البيانات الامريكية بالامس كانت طلبات إعانة البطالة الأمريكية أقل قليلا مما كان متوقعا عند 237 الف مطالبة في الأسبوع الأخير من 245 الف في وقت سابق بينما كانت هناك زيادة حادة في مؤشر امباير ستايت إلى 19.8 لشهر يونيو من -1.0 في مايو. وكان هناك أيضا قراءة قوية لمؤشر فيلادلفيا الفيدرالي، على الرغم من أن الإنتاج الصناعي لم يتغير لشهر مايو.

وبعد بيان بنك الاحتياطي الفيدرالي . شهدنا ما حدث من تصويت اعضاء بنك انجلترا حيث وانه غير متوقع صوت 5-3 لصالح رفع الفائدة مما كان له بعض التأثير في تحول التوقعات المحيطة بسياسات البنك المركزي العالمي مع مائل أكثر قليلا من الصقور مما كان عليه في الأسعار. واستمر الدولار في تحقيق مكاسب في ارتفاع عائدات التداول والسندات الأمريكية، بينما لم تتمكن المعادن الثمينة من الحصول على الدعم من تراجع أسواق الأسهم.

وسوف تهيمن الاتجاهات الأساسية في عائدات الدولار والسندات على المدى القصير، على الرغم من أن الانحدار الحاد جدا في أسواق الأسهم سوف يميل إلى دعم الذهب، خاصة إذا تعرض الرئيس ترامب لضغوط متجددة.

عن فريق فوركس أون لاين1

فريق فوركس أون لاين1
طاقم الموقع يعمل على مدار الساعة ليقوم بتوفير أفضل المحتويات مع التركيز على سهولة الاستخدام والتجربة المميزة للمستخدمين. نأمل ان يوفر لكم مجهودنا الطريق لدخول عالم التداول بشكل سهل وان نتمكن بإذن الله بتوفيركم بالقدرة على التعامل مع الأسواق المالية بخطوات واثقة.

شاهد أيضاً

الذهب يواصل خسائره فى ظل قوة الدولار الامريكى وضعف الطلب على المعدن

مع تحرك هبوطى لاسعار الذهب دون مستوى المقاومة النفسى 1300 دولار للاوقية لايزال الذهب يواجه …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *