الرئيسية / شروحات الفوركس / تجارة العملات وعلم النفس

تجارة العملات وعلم النفس

سوف يحاول العديد من الناس أن يخبروك عن سر النجاح في فوركس. ولكن عندما يأتي الأمر إلى الواقع، ما يهم فعلياً هو كيفية إدارة تداولاتك وكيفية إدارة عواطفك. إن تمكنت من احتراف هذه الأمور، سوف تكون على الطريق الصحيح للنجاح.

يمكن أن يكون الضغط قاتلاً، ويأتي الضغط من التوقعات الغير منطقية –مثل التوقع أن تحقق الثروات بين ليلة وضحاها، والتخلي عن الوظيفة، وما إلى ذلك. يضيف ذلك بدوره إلى الضغط الناتج عن محاولة تحقيق المال والذي بدوره يؤدي إلى خطر تجارة العملات العاطفي والذي يعتبر وصفة أكيدة للفشل.

العواطف المختلفة يمكن أن تلعب دور خطر مع ما يجب أن يكون قرارك الصائب. لنفكر في بعضها بداية من الجشع. المتداول الجشع لن يرضى أبداً وقد يفوت فرص الربح من خلال التمسك لفترة طويلة بالتداول على أمل تحقيق المزيد والمزيد. المثال الآخر على الجشع هو الإضافة على التداول لأن السوق يظهر مكاسب صغيرة.

الخوف يعتبر عاطفة خطرة أخرى، وتظهر لدى المتداول الجديد الذي يخاف من التداول أو عندما يتداول ويتعامل السوق معه بقسوة. العلاج الوحيد هو التأكد من عدم التداول بمال أكبر مما يمكنك تحمل خسارته عاطفياً ومالياً. الخطر طويل الأجل هو أن الخوف سوف يعيق المتداول ويتسبب بتفويت فرص جيدة عند تجارة العملات.

العاطفة الخطرة الأخرى بالنسبة لمتداول السوق هي الرغبة في “الإنتقام” من السوق بسبب الخسائر السابقة التي تعرض لها. لا يوجد أي فائزون مضمونون في التداول تماماً كما هو الحال في سباق الخيل، والإندفاع نحو التعويض عن الخسائر السابقة سوف يقودك للمزيد من الخسائر.

بالعديد من الطرق، تعتبر نفسية التداول في سوق تجارة العملات مشابهة للعوامل النفسية الحياتية اليومية. سيطر على عواطفك وتأمل الربح من تلك السيطرة.

عن فريق فوركس أون لاين1

فريق فوركس أون لاين1

شاهد أيضاً

تكتيكات نقاط دخول التداول الناجح

يمكن أن يقسم تداول فوركس إلى مكونين رئيسيين. إدارة المال، والتي تتضمن التعليم والتخطيط الإستراتيجي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *