الرئيسية / شروحات الفوركس / تكتيكات نقاط دخول التداول الناجح

تكتيكات نقاط دخول التداول الناجح

يمكن أن يقسم تداول فوركس إلى مكونين رئيسيين. إدارة المال، والتي تتضمن التعليم والتخطيط الإستراتيجي والعوامل النفسية الشخصية، وهو العنصر الأول. العنصر الثاني هو توقيت الدخول والخروج. الدخول الناجح في التداولات يتكون من القليل من العوامل المختلفة وحتى عندما تستخدم تكتيكات التخطيط الممتازة، فلا توجد هناك ضمانات. توقيت دخول التداول بشكل صحيح قد يكون المفتاح للنجاح في تداولات فوركس. كما أنه قد يخفف من المخاطر. يحتاج هذا الأمر إلى الكثير من التفكير والتخطيط بالإضافة إلى البحث.

بداية وقبل كل شيء، عندما تقرر ما هي نقطة الدخول، أن بحاجة إلى زناد. النقطة المخطط لها والتي سوف تدخل عندها، وما هو الزناد قد تختلف من متداول لآخر. يعتقد البعض بأن أفضل وقت للدخول في السوق هو عندما يكون هناك تقاطع في المعدلات المتحركة. قد يفكر البعض بأن أفضل وقت هو عندما يكون هناك نمط شمعة منعكس. بغض النظر عما تقرر أنه الزناد، قرر بشأنه وإلتزم به. إن وصلت نقطة الإنطلاق الخاصة بك وقمت بتجاهلها، لا يمكنك عندها توقع أن تسير تداولاتك كما خططت لها.

تأكد من أنك تنظر إلى الرسوم البيانية الصحيحة. قد تكون هناك أنماط تبدو وكأنها الزناد، ولكن على الرسم البياني الخاطئ. يجب أن يقع الزناد على الرسم البياني الذي يتطابق مع استراتيجيتك التداولية.

أوامر الحد قد توفر لك أسعاراً أفضل. أمر الحد يعني بأن لديك أمر معلق إما فوق أو تحت سعر السوق بالإعتماد على كيفية تداولك. تداولات الشراء تعني بأنك تضع أمر الحد ما دون السعر السوقي وإن تراجع السعر إلى ما دون ذلك السعر تقوم بالشراء. تداول البيع هو العكس. تقوم بوضع أمر الحد فوق سعر السوق، وإن ارتفع السعر فوق ذلك السعر تقوم بالبيع. استخدام أوامر الحد لا يضمن لك التداول ولكن إن دخلت في التداول سوف تكون عند السعر المناسب لك.

ركز على نقطة الدخول المثالية. انتظر بصبر لكي تأتي الأهداف السهلة إليك بدلاً من ملاحقتها. من المقبول أن تفوت تداول لأن نقطة الدخول المستهدفة لم تقع. يشعر بعض المتداولين بأن اليوم الذي لم يدخلوا فيه بالتداول بأنه يوم ضائع، ولكن الأمر الأدق، اليوم الذي تدخل فيه التداول في الوقت الخطأ هو يوم تداولي سيء.

انتظار نقطة الدخول المستهدفة سوف يعطيك بعض الأرباح الممتازة. عندما يتم وضع نقطة توقف الخسائر عند نقطة محافظة أكثر، فإنك تقلل من احتمالية أن يتم ايقافك بخسارة. أنت تسمح لتداولاتك بمساحة أكبر قليلاً للتحرك وبالتالي يمكن أن تحول النتيجة وتعطيك أرباحاً أكبر. الإنتظار والمراقبة الدقيقة حتى تعثر عليك نقطة الدخول، من الممكن أن يزيد من أرباحك، وجعلك متداول أكثر نجاحاً حتى مع أنه قد يعني بأنك سوف تفوت بعض التداولات التي قد تدخل فيها من دون الإلتزام بالخطة.

عن فريق فوركس أون لاين1

فريق فوركس أون لاين1

شاهد أيضاً

تجارة العملات وعلم النفس

سوف يحاول العديد من الناس أن يخبروك عن سر النجاح في فوركس. ولكن عندما يأتي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *